Logo
sitemap
sitemap
sitemap

عشرة خطوات لإعداد أعظم أهدافك

هذه الحياة الوحيدة التي ستعيشها. فهل ستخطط لتعيشها بشكل أفضل؟

للكاتب: مارك فيكتور هانسين

ترجمة: آسيا العنزي e_acya@

تدقيق: آلاء المشاري  thellooly@

 

لقد أخبرت الناس مرات عديدة أن عليهم أن يسألوا أنفسهم ماذا يريدون حقاً ؟ المشكلة هي أن أغلب الناس لا يعلموا ماذا يريدون، فلا يمكن أن تسأل عما تريد إلا عندما تعرف ما هو.

لذلك سأبدأ معك بطريق رائع لجعل أحلامك تتحول إلى حقيقة. سوف أعلمك السر وراء تخطيط وتحقيق أعظم طموحاتك.

قبل أن ننطلق معاً في هذا الطريق، دعوني أوضح شيئاً مهماً. كلمة "أهداف" قد تكون مخيفة. وقد تجعل الناس تحمل همها بحيث تبعدهم حتى من البدء في التخطيط. عوضاً عن ذلك، فكّر بالأهداف على أنها قائمة مهام لها مواعيد تسليم.

هل على مواعيد التسليم أن تكون غداً؟ أو الأسبوع القادم؟ بالطبع لا. فقائمة المهام هذه لبقية حياتك.  قد تُضاف أهداف أو تُحذف، والأهم من ذلك إتمامها وشطبها من قائمة أهدافك بمضي أيامك.

إليك بعض النقاط التي تضمن استخدامك إطار ناجح لإنشاء قائمة مهامك:

١- أهم الأهداف يجب أن تكون خاصة بك.

فهذه ليست لزوجك/زوجتك، وليست لابنك/ابنتك، وليست لمن تعمل لديه. بل خاصة بك أنت. عندما تسمح للآخرين بتحديد تعريفك للنجاح، فسوف تدمر مستقبلك.

٢- أهدافك يجب أن تعني شيئا بالنسبة لك.

يجب أن تسأل نفسك عندما تكتب أهدافك، ما هو المهم بالنسبة لي؟ ما أنا مستعد للتنازل عنه لتحقيق هذ الأهداف؟ فأسبابك لرسم مسار جديد لخطة للعمل يعطيك الحافز والطاقة للاستيقاظ كل صباح.

٣- يجب أن تكون أهدافك محددة وقابلة للقياس.

كن محدداً باختيار أهدافك فالتعميمات الغامضة والعبارات الضعيفة ليست مناسبة.

٤- يجب أن تكون أهدافك مرنة.

تبقيك الخطة المرنة بعيداً عن الشعور بالضيق، وتسمح لك بالاستفادة من الفرص الحقيقية التي تظهر في طريق مستقبلك.

٥- يجب أن تكون أهدافك حماسية ومثيرة.

أجبر نفسك على أن تخرج من منطقة راحتك حتى تكتسب تلك الطاقة فتكون في الطليعة.

٦- يجب أن تكون أهدافك متناسقة مع قيمك.

انتبه لحدسك، فعندما تحدد هدف ما يتعارض مع قيمك، فشيء ما بداخلك يشعرك بتأنيب الضمير. فأنتبه له.

٧- يجب أن تكون أهدافك متوازنة

تأكد من أن تضمن مجال في خطتك يسمح لك بوقت من الراحة، قضاء وقتاً ممتعاً ومرحاً مع من تحب.

٨- يجب أن تتسم أهدافك بالواقعية.

أن تكون ذات نطاق واسع ولا تكون سخيفة. فلو كان طولك أربعة أقدام فأنت على الأرجح لن تلعب كرة السلة. وأيضاً أمهل نفسك وقتا للوصول إلى تحقيق أهدافك.

٩- يجب أن تتضمن أهدافك على مساهمات مجتمعية.

للأسف، الكثير من الأشخاص يركزون على السعي في بلوغ غايتهم فلا يملكون الوقت للتطوع وخدمة المجتمع. فاجعل جزءاً لها داخل برنامج أهدافك.

١٠- ينبغي أن تكون أهدافك مدعومة.

شارك عدد من أحلامك مع كثير من الناس أو شارك كل أحلامك مع قلة مختارة من الناس، ففي كلتا الحالتين، أنت تنشأ شبكة دعم ومحاسبة على نفسك.

 

حان وقت البدء بخطتك الشاملة, امنح نفسك بعض الوقت المناسب واكتب مائة وواحد هدف. نعم صحيح ، دوّن ١٠١.

افتح المجال لكل الاحتمالات، ابدأ كل هدف لك بأنا أو أنا سوف. وتجنب تقييد نفسك أبداً.

هذه بعض الأسئلة الأساسية يمكن أن تسألها نفسك لكي تساعدك على إنجاز هذه المهمة:

  • ماذا أريد أن أفعل؟
  • ماذا أريد ان احصل عليه؟
  • أين أريد أن أذهب؟
  • ما هي المساهمة المجتمعية التي أريد أن أقدمها؟
  • ماذا أريد أن أتعلم؟
  • مع من أريد أن ألتقي وأقضي وقتي معه؟
  • كم من المال أريد أن أكسب، أدخر، أستثمر؟
  • ماذا سأفعل من أجل الحصول على المتعة والصحة المثلى؟

 

قد تستغرق هذه العملية ساعتين. وقد تستغرق أسبوعين. فلا تتوقف حتى يكون لديك مائة وواحد هدف.

تذكر، أنك تبني حياة أفضل. فهذه الحياة الوحيدة التي تملكها.

 

المصدر: Success.com

go up
جميع الحقوق محفوظة، انطلق للبعثة 2016 - 2017 ©