Logo
sitemap
sitemap
sitemap

ربح البيع أبا متعب

العنوان : " ربح البيع أبا متعب "

وإنه بِسْم الله الرحمن الرحيم ..

أنْ لَكَ الحمد ربي عيناً ويقين ..
ولَكَ الشكر مجداً فوق شكر الشاكرين ..
ولَك الثناء والحب  أهلاً  يا أمان الخائفين !
بكَ حَولي و طولي .. وعزمَ الصابرين ..
ملجأي منك إليكَ ..ووكالة أموري عليكَ؛ فالحب ضمانُ المتوكلين.. 
فإليك الرغائب والآمال يا قبلةَ الطالبين !
كفيتني ، وهديتني ،وشرحتَ بالنور صدري ..
يسّرتَ أمري.. وحَلَلْتَ من لساني عقدةً فقرأتُ علوم الأجنبين .. وعرَّفتَ جهلي .. وعرَّفتني ..فبفخرٍ وإيمانٍ خَرَّجتني من جامعة الأمريكيين ..

وثنُّوا الحب صلاةً على من ارتقى في سماءِ ربّ العالمين ..
مُعَلِّمُنا حباً ، ومُرَبّينا سلاماً وآله وصحبه ونحن معاً والتابعين ..
صلاةَ قربٍ وقبولٍ بلا أبدٍ  في الذاكرين ..

ليتصل البر هناءاً بعلمي .. صدقاتٍ للوالِدَين ..
قبلاتي باتت حيارى أتتنافس موطأ القدم أكثر أم  بين خطوط الكفّ أم بين عيناكما أم فوق الجبين ؟؟
ووالله ما أنا فيه إلا منكما فاض العطاءُ نصحٌ وحضنٌ ودعاءٌ وتحصين ..
رَحْمَةُ الله عليهم ولهم .. أجساداً تُشرقُ حياتنا أو أرواحاً من المقربين..
فسلامٌ لكم وعليكم روحٌ وريحانٌ وجنةُ نعيم !

من الأرض إلى عرش ربي رددوها بخشوعٍ: آآآمييييييييييييييييييييييين !

أُهَيلَ الحب !
اغْدُوا العمر مستبشرين ..
فالفرحُ خيّم .. وولى دهر اليائسين ..
والطيرُ نشواه صدح .. يشدوا للناجحين ..

والولاياتُ الخمسون  بَرِقتْ سماها .. بالنجوم الطامحين ..
وليلةُ العيدِ بكَّرت .. لاهي من الزمن ستين !

وعباءةُ الفخامة سادت فخاراً وهياباً..  و هامة الشرف 
مناراً للحائرين ..
طلبوا العلا سهروا الليالي ..ورأينا من سار على الدرب وصل
ربما في الطريق زل، ثم قام ، وتوانى ، ثم كسل ، 
ثم مشى ،ثم سقط واتزانه اختل .. 
ربما الأمل في دجى الليل توارى.. ربما لملم الأوراق وكلّ..
لكنه ثابرٌ مغوارٌ .. ما ثنى للعزمِ ساعد ..راقي الهمم ..

رابط الجأش و وزواجه من العلا على البركات تم !

وعلى المدرجات وجوه تشبه جدي وأبي وأخي أو خال وعم ..

والحماس والهتاف له اشتياق ملفت بلهجات كل السعوديين ... شماليين .. جنوبيين .. من الرياض ونجد..من الشرق أو حجازيين ..

مسيرتي هنا .. أمسى صداها سماءُ بلادي وشاشة أهلي وحكايةُ كُلّ المُقرّبين ..

زغاريدهم عبر الأثير .. وتباريكهم  .. هزّت كياني .. والدمعُ يجري أنهرٌ وعيون !

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهٍ وآه .. 
يا حنيني لمولدي !
وأناسي هناكَ الطيبين ..
هو الصَّبرُ صِبْرَاً تجرعته .. وعن العقبى لا تسلني .. شهدُ نحلٍ وصِبغُ الآكلين !

إلى مملكةَ الخيرِ ! مملكتي .. قِبْلَتِي هناك .. وأشرعتي وطائرتي وجّهتها..
فانتظروني قريباً .. سأكونُ سالماً حامداً  في العائدين !
أملاً وشوقاً ستعود الطيور غداً .. فطوبى للدائنِ والمدين .. 
إلى عرينك الطاهر سأعودُ تمكيناً ورسوخاً و حديد ..
أبني وأربي .. أخطط وأهندس وأنفذ .. لعقدٍ فريد !

قسماً ويميناً وبإذن ربي سأرُدُ الدَّين !
وسأذودُ عن حماهُ الدِّينُ .. وسأعيدُ مجدك كما كنّا في الأوليين !

ومن الثريا بلؤلؤٍ وياقوتٍ تحايا اكبارٍ للخريجين 
أبطال عام ٢٠١٦ ميلادياً ، وألفٌ وأربعمائة وسبعٍ وثلاثين من هجرة إمام المرسلين ..
من رفعوا بيارق النور والمجدِ شموخاً.. فلوائهم عِلمٌ والشمسُ حقاً بين أيديهم وفي اليمين ..

لا إله إلا الله طريقهم والحيتان  تمجِّدُ لهم .. والملائكةُ بأجنحةِ النور رضاً مستغفرين ..

هاهي مسيرة النور .. رأيتها قلباً.. وشعرتها وجداً وحنين ..

هَا هُمُوا زُفُّوا المليحة للثابت الشهم الرَّصين ..

فاسم العظيم اذكروا لا إله إلا الله ماشاء الله من فوقهم ومن تحتهم وشمالاً ويمين !
ربح البيع أبا متعب .. طيّب الله ثراك والروح في عليين !

في جامعتي Wayne State University 
where is aim higher
We so proud of you and فخورين ! 
تعليم ٌ، وهندسةٌ وطب ٌ وتغذية  الصحيين ..

ومن جامعات الشرق Nicely done أكاليلَ وردٍ وعقيقٍ وعودٍ وياسمين:
تمريضٌ وصحة مجتمعٍ يا حنان المتعبين ..

وزخارف ورسم ٌ وألوان وخيال وهندسة المبدعين

وفي الغرب   ملحمة عظمى نسيجها سنين الصابرين ..
Greatest congratulations وعربونُ ألماسٍ بملايييين

تصميم  + حاسوبٌ+ علوم + إدارة أعمال 
+ لغويات + قانون + علم نفس + وتربية+ آدابٌ +وفن =
معادلةٌ صعبة .. سهلة الحل في مجموعة الأعداد الحقيقين !

وهناك في الشمال  لنا شامةٌ  .. Hardest work أوسكار المجد تمثالُ الجادّين

إحصاءٌ  وحسابٌ تذكرةٌ للعَالِمين .

لكم جميعاً نرفع هامتنا .. يا شدَّة بأسكم .. ما أفخرنا بكم يا مُجِدّين !!!

بارك الله العليم الحكيم  النور السميع المجيب القريب حصاد الحاصدين !
حصنتكم بالله الحفيظ من كل جهلٍ وضر وكيدٍ وحسدِ الحاسدين !
وقل ربّ زدني علماً وتواضعاً وتوسطاً لا تشدقاً لا ..لا متنطعين !

عن نفسي وكل محبٍ .. مشاعري سطرتها ذكرى المُحبّين  

وفي القلب والروح والعقل أهازيج صلاةٍ على سيد البرايا قائدَ الغرّ المحجلين !

 

في يومٍ فاخر  ٢٩-٧-١٤٣٧ 

ولاء بنت عصام الحسّاني
مبتعثة دكتوراه
جامعة أم القرى

go up
جميع الحقوق محفوظة، انطلق للبعثة 2016 - 2018 ©